حان يا عمري وقت الوداع الصامت

ألي خيم علية حزني وما جداه ألا تعبيري الدموع

كلمت الوداع عجز عنها ألساني وكتبتها الأنامل لأني مقدر أقول

زفرات وأهات يطلقها القلب وده يجيلك ولاكن والله ترده أضلوع

عن تعبيري لإحساسي أرجوكِ عذريني لان الموقف والله يهيل

وربي بعدكِ إني لاطفي النور المضي وكسر كل أنوار الشموع

شربت حبك وصبح بالدم متبلور ومع الكريات الدم يجـول

لان والله قربك لروح ونفسي بلسم وعكس هذا فرقكِ تريها تلـــوع

ما اكتملت الفرحة والله تـوه تهجي يا سف مسرعها تزول

اعرف أنا حضي والله لأني من طلعتـي وأنا بالهــم متبوع

و ليشي كل ما بغيت ونويت حظي التعيس انعثر وتحول




رمح الغرام