انت تقتلني بقصد او بغير قصد




اهي عشق يستبيح قتل الروح في همسي وامسي
ام اهي دين على العشاق يمسي ولاينسي
ياوطنا" غيماته تشكو حنانا" على الايام تسقي ولا تروي
غيمة اسكنت روحي بعلين وهوت من شاهق الارواح الى شمسين
غيمة في الريح تسكب ريقها على الضمائر تصبح ولا تمسي
وكانها دمع عين يشكو غربة الامسي

انتي موطني ومسكني

انتي امسي ويومي وغدي

عذارا" لما تعتذرين

فليس بعد هجركي شيء اخشا فراقه ورحيله عني

حتى روحي ان ذهبت عني فانا لست من الابهين

كوني كما تكونين فانا لا انفك اعشقكي واصبح عندي سواء ان قبلتي حبي او لن تقبلين

خذي قلبي وبداخله محصي وفتشي فغيرك ياحبيبتي لن تجدين

ان كان الصبر يجمعنا فسوف اكون من الصابرين

وان بالحرب ملتقانى سوف اكون اشجع المحاربين ولو خضت بحور الدماء وساحات الوغى لاجلكي اكون من الفاعلين

فمتى ياحبيتي الي تأتين

لاسلمت ان لم تكوني من السالمين المعافين

ثقتي بربي كبيرة" لانكي داخل قلبي تسكنين

ولن اطلق سراحكي رغم مافعلتي وماسوف تفعلين

انت ذاتي التي ابحث عنها فما عهدتكي لوفاء الدين تتأخرين